كانت الغاية تقديم إضافة تستند عليها المنطقة العربية عموماً واليمن خصوصاً في صناعة الخدمات اللوجستية، حتى إكتشفنا أن ثقافة التجارة الإلكترونية متأخرة في المنطقة وتكاد لا توجد في اليمن!

هذا التحدي وضعنا أمام خيارين، إما الهروب أو تقديم خدمات رديئة. ولأننا نؤمن أن لا تنمية بدون تأسيس بنية تحتية تمكن المجتمع من الوصول إلى الفضاء الرقمي تجاهلنا الخيارات السلبية وصنعنا خيارنا الخاص، بتوجيه جانب من جهد وموارد إسناد لاين على توعية المجتمع ونشر ثقافة وحلول التجارة الإلكترونية بين أفراده، لجعلهم قادرين على عقد الصفقات الناجحة، بالإضافة إلى الجانب الآخر وهو التزامنا بتقديم خدمات متقدمة في قطاعات الشحن والنقل والتغليف والتخزين وجعلها في متناول الجميع.

سنبذل في إسناد لاين كل جهدنا بالتعاون مع المنظمات والمعاهد وخبراء التقنية في إبتكار وتقديم محتوى خلّاق عبر تدوينات وندوات يكتبها ويقدمها خبراء في حلول وأساسيات التجارة الإلكترونية للراغبين في شراء حاجاتهم من الإنترنت أو بيع منتجاتهم المحلية فيه والنفاذ إلى الأسواق العالمية.

إذا كنت ترى في نفسك القدرة على إضافة أي قيمة لمشروع إسناد لاين لا تتردد في الإتصال بنا وسنكون ممتنين لك.

Esnad Line Logo

شهادات الثقة